العناية بالانف

هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ وأهم 9 نصائح حتى لا يعود انحراف الأنف بعد العملية

يخضع كثير من الناس للعمليات التجميلية مثل عملية انحراف الحاجز الأنفي، ويتساءلون هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟، وسنجيب في هذا المقال عن هذا التساؤل.

عملية انحراف الحاجز الأنفي

  • قبل السؤال عن هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ يجب معرفة ما هي عملية انحراف الحاجز الأنفي، حيث تعد عملية انحراف الحاجز الأنفي إحدى العمليات التجميلية التي يتم إجراؤها داخل أنسجة الأنف.
  • حيث يتم فيها إجراء تعديل في شكل غضاريف وعظام الأنف لتصبح مستقيمة بدلا من انحرافها.
  • ويمكن للانحراف أن يكون بسيطا فلا يؤثر سوى على المظهر الخارجي للأنف لكن الغالبية غير ذلك، حيث أن هذا الانحراف يؤدي إلى أضرار صحية خصوصا في الجهاز التنفسي مما يجعل حياة المريض أشد صعوبة.
  • وتعد عملية انحراف الحاجز الأنفي من العمليات التي يمكن إجراؤها بتقنيات عديدة، منها الجراحة ومنها الليزر ومنها الفيلر، إلا أن الجراحة تحتل المرتبة الأولى في نسبة إجرائها، وذلك نظرا لقلة تكلفتها مقارنة بالتقنيات الأخرى.

اقرأ أيضًا: نسبة نجاح عملية انحراف الأنف – وأهم 4 مضاعفات لها

خطوات عملية انحراف الحاجز الأنفي

  • كأي إجراء طبي، لابد من وجود خطوات دقيقة لهذه العملية، وهذه الخطوات تعتمد عليها إجابة سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟
  • والخطوة الأولى في عملية انحراف الحاجز الأنفي هي عملية التخدير، والتي تؤثر بشكل جذري على مسار العملية كلها.
  • وللتخدير أنواع؛ إما أن يكون كليا أو موضعيا، ويرجع اختيار النوع إلى حالة المريض ورؤية الطبيب وخبرته.
  • ثم يأتي الذي يلي التخدير في العملية وهو إجراء شق في الأنف، ويتم إحداث هذا الشق في غضاريف الأنف التي يتكون منها حاجز الأنف.
  • ثم يتم إجراء شق في غضاريف الأنف التي يتكون منها حاجز الأنف، وقد يلجأ الطبيب في بعض الأحيان إلى جعل الشق في منطقة عميد الأنف الفاصلة بين الفتحتين الأنفيتين، بعدها تكون مرحلة الفصل أو إزالة الغشاء، وفيها يتم نزع أحد أغشية حاجز الأنف.
  • وفي هذه المرحلة تكون هناك احتمالية لحدوث ثقب في الغشاء، وبالتالي تتطلب حذرا بالغا من الطبيب.
  • ثم تأتي المرحلة الأهم والتي يقوم فيها الجراح بنزع أجزاء من الأنف وتكون من الغضاريف أو العظام الموجودة في الحاجز الأنفي، حيث يتم في هذه المرحلة تصحيح الانحراف، ثم تأتي مرحلة إعادة الغشاء الذي تمت إزالته إلى وضعه.
  • وأخيرا يقوم الطبيب الجراح بتثبيت الأنف بالجبائر والقطع القطنية التي تدعم الشكل الجديد للأنف.

هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟

مضاعفات عملية انحراف الحاجز الأنفي

  • قد تحدث عدة مضاعفات نتيجة إجراء عملية انحراف الحاجز الأنفي، وهذه المضاعفات ترتبط بسؤالنا هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ حيث أن عودة الانحراف تعد من العلامات الخطيرة الدالة على فشل العملية وحدوث خلل داخلي في الأنف.
  • كما أن هناك عدة مضاعفات أخرى مثل النزيف الشديد الذي يستمر لفترات زمنية طويلة.
  • وكذلك الآلام اللثوية ومشاكل الأعصاب المكونة للأسنان، بالإضافة إلى المشاكل العميقة في الجيوب الأنفية.
  • أيضا من المضاعفات أن تعود أعراض ما قبل العملية كما كانت أو أشد سوءا، وكل هذه المضاعفات تحتاج إلى تدخل طبي سريع، وقد تحتاج عمليات أخرى لإعادة الوضع إلى طبيعته.

تغير شكل الأنف بعد عملية انحراف الحاجز الأنفي

  • من الأسئلة المهمة التي يجب سؤالها عند الحديث عن هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؛ هل يتغير شكل الأنف بعد العملية.
  • والجواب هو نعم، ولكن التغير لا يكون شديدا ولا ملحوظا بل يكون تدريجيا وعلى فترات زمنية متباعدة.
  • بل إن التغير الشديد في شكل الأنف قد يعد من المضاعفات وعلامات الخطر، إذ أن الأنف يكون متورما ومنتفخا بعد العملية.
  • وهذا التورم والانتفاخ يكون طبيعيا لاحتواء الأنف على مجموعة من القطن والجبيرة.
  • حيث أن هذه الأشياء يتم إزالتها بعد عدة أيام من العملية ثم يبدأ التعافي وتغير الأنف تغيرا طفيفا.
  • وقد تكون هناك حالات تعاني من انحراف طفيف في الأصل فيكون الفارق بين الشكل قبل العملية وبعدها غير ملحوظ.

هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟

  • هناك عدة تعليمات يعطيها الطبيب للمريض بعد العملية للحرص على عدم عودة الأمور إلى ما كانت عليه.
  • وعدم الالتزام بهذه التعليمات يجعل الإجابة على سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ هي نعم.
  • حيث أن موضع العملية يكون حساسا جدا لأي احتكاك أو صدمات وبالتالي يمكن أن يتضرر بسهولة.
  • إلا أن عودة الانحراف لا تكون على الوضع الذي كان عليه قبل العملية، وذلك نتيجة لإزالة أنسجة عديدة.
  • حيث أن إزالة هذه الأنسجة تحيل عودة الأنف إلى ما كان عليه، لكن قد يحدث انحراف في اتجاه آخر أو بطريقة أخرى.

اقرأ أيضًا: هل الضغط على عظمة الأنف يصغره؟

أسباب عودة انحراف الأنف بعد العملية

  • عرفنا أن إجابة سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ هي نعم، فما هي أسباب عودة الانحراف، ويرجع ذلك إلى عدة أسباب، منها حدوث تغيرات في التكوين للعظام، حيث أنه أثناء الجراحة يحدث تغير في عظام الأنف.
  • وينتج عن ذلك نزوح في هذه العظام، وهذا النزوح يحتاج لفترة نقاهة تصل إلى عدة أشهر كي يستقر التكوين العظمي.
  • كما أن هناك تغييرات طفيفة يمكن أن تحدث بفعل الجاذبية، حيث تعمل على تمدد التورم ووصوله لطرف الأنف.
  • كذلك من الأسباب الشائعة لعودة انحراف الأنف بعد العملية أن يكون الطبيب الجراح غير متقن لعمله.
  • فتحدث منه عدة أخطاء أثناء العملية تؤدي إلى عودة الانحراف، حيث أن تعديل الحاجز الأنفي يعد من الأمور الدقيقة.
  • والتي تحتاج خبرة عالية من الطبيب كي يظهر الحاجز الأنفي بشكل متماثل بعد العملية.
  • كذلك من أسباب عودة انحراف الأنف بعد العملية ألا يمتثل المريض للتعليمات التي أملاها عليه الطبيب.
  • حيث أن عظام الأنف تكون حساسة في فترة النقاهة وأي إهمال فيها يؤدي إلى عودة الانحراف أو مضاعفات أخرى.
  • أيضا من أسباب عودة الانحراف أن يزيل الطبيب الزيادات الغضروفية والعظمية بشكل مبالغ فيه فينقل الانحراف من جهة إلى الجهة الأخرى.
  • هذا بالإضافة إلى الأخطاء الواردة من المختصين والتي قد تكون غير مقصودة ولكنها تؤدي إلى عودة الانحراف للأنف.
  • ويجب على المريض ملاحظة هذا الشيء بعد العملية، فإذا رأى انحرافا شديدا أو تغيرا في شكل الأنف فعليه مراجعة الطبيب فورا.
  • حيث أن المسارعة في إخباره قد تجعل تصحيح الأمر أسهل وأسرع، مع الأخذ بالاعتبار أن هناك أمور طبيعية بعد العملية، وذلك كحدوث انتفاخ أو تورمات في الأنف مما يجعل شكل الأنف غير متماثل.
  • وهذا الأمر يكون مؤقتا إلى أن تزال الجبائر والقطع القطنية من الأنف ويبدأ في الظهور بمظهره الطبيعي.

نصائح حتى لا يعود انحراف الأنف بعد العملية

  • هناك عدة نصائح يجب اتباعها من المريض حتى لا تكون إجابة سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ هي نعم.
  • وأهم هذه النصائح أن يختار المريض طبيبه بعناية، ويختار المستشفى أو المركز الطبي الذي سيجري فيه العملية بدقة، فيختار مكانا ذا سمعة حسنة، كما يسأل عنه جيدا، ويسأل عن الطبيب المختص بإجراء عمليته.
  • كما يسأل عن نسب الفشل في العمليات التي أجريت في هذا المركز أو هذه المستشفى، فإذا اطمأن للطبيب وجب عليه اتباع تعليماته فيما يخص الاستعدادات للعملية كالامتناع عن الأدوية التي ترفع سيولة الدم، أو الأدوية المسكنة الشديدة والتي قد تؤثر بدورها على التخدير وجودته وبالتالي جودة العملية كلها ونسبة نجاحها.
  • كما يجب أن يتبع تعليماته بعد العملية من الحفاظ على موضع الجرح فلا يمسه بشيء، كما يحذر من الصدمات والضربات التي قد تؤدي إلى إصابة أنفه وبالتالي خلل في صحة العملية.
  • أيضا إن كتب الطبيب له أدوية فيجب عليه الالتزام بتناولها في مواعيدها دون تفريط في ذلك.

هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟

تصحيح انحراف الأنف بعد عودته

  • بعد معرفة إجابة سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ وأن ذلك قد يحدث، بقي أن نعلم ما الحل بعد عودة الانحراف، حيث أنه في حالات عديدة يحتاج الطبيب إلى إجراء جراحة لتصحيح انحراف الأنف مرة أخرى.
  • وتتم الجراحة بنفس الكيفية الأولى حيث يتم التخدير ثم عمل الشق الجراحي ومن ثم إزالة الغشاء وضبط الغضاريف والعظام.
  • بعدها يتم إعادة الغشاء وتثبيت الأنف بالجبائر وبعض القطع القطنية مع مراعاة الشكل العام للأنف كي لا يحدث انحراف آخر.
  • وبعد العملية الثانية يجب أن يتحلى الطبيب بالصبر ويطمئن المريض خلال فترة النقاهة بأن الوضع سيصبح أفضل، حيث يحتاج ذلك إلى عدة أشهر وبعدها يصبح الأنف بحالة مستقيمة ومظهر جيد كما يريد المريض.
  • ومن الجدير بالذكر أن عملية انحراف الحاجز الأنفي تحتاج ما يقارب العام والنصف كي تستطيع الجزم بالنتائج.
  • وفي العموم فعودة الانحراف في الأنف بعد العملية لا يعد شيئا خطيرا، فقط كل ما يحتاجه هو الصبر واتخاذ الاحتياطات واتباع التعليمات الطبية بحذر.

اقرأ أيضًا: عملية تجميل الأنف للرجال – وأهم الأسباب الرئيسية وراء عملية تجميل الأنف للرجال

الاستعدادات لتصحيح الانحراف الأنفي بعد عودته

  • عادة ما يطلب الطبيب بعض الأوراق والمعلومات قبل إجراء العملية للاطمئنان على السبب الذي أدى إلى عودة الانحراف.
  • أيضا يجب عليه معرفة إن كان المريض قد أقدم على تناول نوع جديد من الأدوية المتعلقة بأمراض أخرى بعد العملية الأولى أم لا.
  • كما يجب عليه عمل فحص شامل مع إجراء تحاليل طبية للجلد والأنسجة الداخلية والخارجية للأنف.
  • أيضا من المهم جدا قبل العملية الثانية أن يتم التقاط صور للأنف من كل الزوايا، كما تؤخذ الصور أيضا للأجزاء الداخلية للأنف/ ومن خلال هذه الصور سيجري الطبيب نقاشا مع المريض حول الشكل الناتج وما سيكون عليه بعد العملية الثانية.
  • وينبغي للمريض مع هذه الاستعدادات أن يبدي للطبيب أي تخوفات أو توقعات لديه عن العملية، وذلك قد يساعده في دعمه نفسيا أو إعطائه للمعلومات الصحيحة إن كان لديه معلومات مغلوطة.
  • أيضا من الجيد للمريض إن كان مدخنا أن يأخذ قراره بترك هذا الأمر حيث أنها عادة سيئة قد تكون سببا من أسباب فشل العملية أو عودة الانحراف الأنفي.

وهكذا عرفنا إجابة سؤال هل يعود انحراف الأنف بعد العملية؟ وسبب عودة الانحراف، وكيفية تصحيحه والتغلب عليه مرة أخرى، وأهمية اتباع التعليمات الطبية في فترة النقاهة.

دعاء عاشور

دعاء عاشور، كاتبة مصرية، مطالعة، تعد الصحة والجمال أحد أهم المواضيع التي أحب الكتابة فيها، حاصلة على الإجازة في العلوم القانونية جامعة المنصورة بمصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى