الجراحة التجميلية للأنفالعناية بالانف

هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟ أفضل تمارين لتصغير الأنف

هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟ يعد الأنف من أكثر الأعضاء بروزا في الوجه، والذي يؤثر بشكل ملحوظ على جماليته، لذلك يبحث الجميع رجالا ونساء عن طرق لتصغير الأنف، وفي بحثهم يتساءلون هل تمارين لتصغير الأنف فعالة أم لا بد من اللجوء إلى الجراحة.

أسباب اللجوء إلى تمارين لتصغير الأنف

هناك عدة أسباب تبرز أهمية البحث عن هل تمارين لتصغير الأنف فعالة أم لا:

  • حيث أن الجراحات التجميلية تحتاج الكثير من الأوقات والكثير من الإجراءات التي ينبغي اتباعها، كما أنها تكون ذات أسعار مرتفعة قد لا يستطيع الكثيرون تحملها، بالإضافة إلى أنها غير مضمونة النتيجة.
  • أيضا فعملية التخدير التي تستدعيها الجراحات قد تؤدي إلى آثار جانبية أشد من مشكلة كبر حجم الأنف، هذا بالإضافة إلى أن النتائج غير المرضية للعمليات التجميلية قد لا يمكن تعديلها بعمليات أخرى قبل مرور عام كامل.

اقرأ أيضا: تجارب عملية انحراف الحاجز الأنفي – وأهم 8 نصائح من أجل عملية ناجحة

هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟

  • تعتمد إجابة سؤال هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟ على النتائج الإحصائية لبعض الذين ساروا على هذه التمارين، وبالفعل أثبتت هذه النتائج فعالية هذه التمارين على المدى البعيد، كما أنها كانت ذات فاعلية في الأطفال أكثر من الكبار.
  • ويعد الاستمرار هو أهم ما يساعد على فاعلية هذه التمارين، فالسير عليها فترة ثم الانقطاع لن يؤتي بالثمار المرجوة.
  • كما أن الشعور بالجزع وعدم الصبر واستعجال النتائج يؤدي إلى اليأس من التجربة وبالتالي فشل الطريقة، لذلك لابد من الالتزام بالتمارين بشكل يومي ولمدد طويلة قبل الحكم على فاعلية التمارين.

أفضل تمارين لتصغير الأنف

هناك عدة أنواع للتمارين التي تجرى للأنف والتي تكون مقصودة في سؤال هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟ وهذه التمارين تختلف باختلاف شكل الأنف فهناك الأنف الطويل، وهناك الأنف العريض:

تمارين لتصغير الأنف الكبير

  • تعد تمارين جعل الأنف الكبير أصغر من أهم التمارين، حيث تتم عن طريق استخدام الأصابع، وذلك عن طريق الضغط بأصبعي السبابة على كل جانب من جوانب الأنف، ثم الضغط إلى أسفل.
  • ويتم تكرار ذلك حوالي 10 مرات في اليوم، والاستمرار على هذه التمارين لعدة شهور سوف يؤتي ثماره، ومن المهم جدا الحرص على التنفس السليم أثناء التمارين لتجنب حدوث اختناق أو مضاعفات صحية.

هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟

تمارين لتصغير الأنف العريض

تعتمد هذه التمارين أيضا على الأصابع حيث يتم استخدام أصبع السبابة في الجهة السفلية للأنف، ثم يتم استخدام كل من أصبعي السبابة الأخرى والإبهام لتحريك الأنف باتجاه الأسفل، ويتم تكرار هذا التمرين بشكل يومي أيضا، مع مراعاة معدل التنفس بشكل جيد أثناء التمرين.

تمارين أخرى لتصغير الأنف

هناك عدة تمارين أخرى أثبتت فعاليتها عند الإجابة على سؤال هل تمارين لتصغير الأنف فعالة:

تمارين التنفس

ومن هذه التمارين ما يعرف بتمرين التنفس، والذي يعتمد على الجلسة المستريحة مع إغلاق فتحة من فتحات الأنف، بعد ذلك يتم استنشاق بعض الهواء بواسطة الفتحة الأخرى، مع حبس الأنفاس لمدة 4 ثوان تقريبا، ثم يتم تكرار الأمر بالنسبة لفتحة الأنف الأخرى بالتبادل، ويتم تكرار ذلك حوالي 10 مرات في كل يوم.

تمارين تدليك الأنف

ومن التمارين المهمة كذلك في تصغير الأنف تمرين التدليك للأنف، والذي أثبت فعاليته في علاج الصداع كذلك، ويتم هذا التمرين من خلال تدليك الأنف مرورا بأعلاه إلى أسفله، ويجب أن يكون التدليك دائري الشكل، ويتم تكرار التمرين 5 مرات على الأقل خلال اليوم حتى تحصل على النتائج المرجوة.

اقرأ أيضا: تعديل الأنف بالفيلر – 4 إجراءات واجب اتباعها قبل فيلر الأنف

طرق أخرى لتصغير الأنف دون جراحة

هناك بعض الطرق الأخرى التي قد يعتبرها البعض فعالة في تصغير الأنف دون جراحة:

  • ومن هذه الطرق ما يقوم البعض بفعله من تصغير لحجم الأنف باستخدام مستحضرات التجميل والمكياج، وتعد هذه الطرق من الخدع التي تجعل الشكل يبدو مختلفا عما هو عليه في الحقيقة.
  • ويتم وضع المكياج ابتداء من البرايمر ثم الفاونديشن أو كريم الأساس على كامل البشرة باستخدام أسفنجة المكياج.
  • ثم يتم وضع ما يعرف بالهايلايتر على عظام الأنف من الجانب العلوي إلى السفلي وصولا إلى أرنبة الأنف، ويراعى في الهايلايتر عدة أمور؛ منها أن يكون ذا لون أفتح من اللون الحقيقي للبشرة، كما يجب أن يتم وضعه باستخدام فرشاة ذات ميل، ثم يتم دمجه للتخفيف باستخدام فرشاة للدمج.
  • أيضا يمكن استخدام ظلال العين أو آيشادو والذي تختلف طريقة وضعه باختلاف شكل الأنف، ففي الأنف العريض يتم وضع ظلال العيون عن طريق استخدام فرشاة مائلة، حيث يتم رسم خط ويكون مستقيما من بداية زوايا العين الداخلية حتى أسفل طرف الأنف.
  • أما في الأنف الطويل يتم وضع ظلال العيون بجانب الأنف، حيث يتم رسم خط مستقيم، ولكن يكون من عند طرف الأنف، ويتم مد الخط حتى يصل إلى منطقة تحت الأرنبة، وبذلك سوف يكون الأنف أقصر ويكون مرفوعا أيضا.
  • أيضا فالأنف المنتفخ من الجهة السفلية، يتم فيه رسم خطين ويكونان مستقيمين على جانبي منطقة الأنف، وذلك بداية من زاوية العين حتى يصل إلى طرفه، وأما الأنف الملتوي فيتم رسم خطين مستقيمين بداية من زوايا العين إلى نهاية أرنبة الأنف.

جهاز تصغير الأنف

  • انتشر في الآونة الأخيرة ما يعرف بجهاز تصغير الأنف، وشبهه البعض بالتمارين الرياضة لأنه يستخدم لمدة ثابتة يوميا، وتقوم آلية هذا الجهاز على الضغط على الغضاريف الموجودة بالأنف وكذلك جوانب الأنف لتبدو صغيرة ونحيفة.
  • ويتم وضع الجهاز بشكل يومي لمدة تتراوح بين 10 إلى 15 دقيقة، لكن وجد أن هذا الجهاز لا يعد ذا كفاءة عالية، حيث أن نتائجه تكون غير دائمة، كما تؤدي إلى بعض المشكلات الأخرى كالانسداد لفتحات الأنف.
  • وكذلك حدوث الاحمرار والتورم لمنطقة الأنف وما يحيط به، وإذا تم استخدامه للأطفال فإنه يؤدي إلى تأخر في نمو أنوفهم، ولذلك فهو لا يعد خيارا جيدا للاستخدام والتمارين الرياضية تعد ذات فعالية أكبر وأفضل.

اقرأ أيضا: هل عملية انحراف الأنف خطيرة؟ أهم النصائح للحد من مخاطر عملية انحراف الأنف

وهكذا نكون عرفنا في موضوعنا هل تمارين لتصغير الأنف فعالة؟ وأن الإجابة بفاعليتها تحتاج التحلي بالصبر والاستمرارية على التمارين لتكون النتائج كما يريد الشخص.

دعاء عاشور

دعاء عاشور، كاتبة مصرية، مطالعة، تعد الصحة والجمال أحد أهم المواضيع التي أحب الكتابة فيها، حاصلة على الإجازة في العلوم القانونية جامعة المنصورة بمصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى